الأخبار العاجلة:
الخارجية الروسية: موسكو تأمل أن يتمكن خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية من الوصول إلى خان شيخون في أسرع وقت الخارجية الروسية: موسكو تأمل أن يتمكن خبراء منظمة حظر الأسلحة الكيميائية من الوصول إلى خان شيخون في أسرع وقت سبوتنيك : المتحدث الرسمي باسم المستشارة الألمانية، شتيفان زايبيرت : ميركل تعتزم خلال لقائها مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، يوم 2 أيار/ مايو في سوتشي، بحث الملفين الأوكراني والسوري سبوتنيك : المتحدث الرسمي باسم المستشارة الألمانية، شتيفان زايبيرت : ميركل تعتزم خلال لقائها مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، يوم 2 أيار/ مايو في سوتشي، بحث الملفين الأوكراني والسوري مصدر عسكري : استهداف تجمعات وتحركات تنظيم داعش الإرهابي في المكبّات – كوع الميادين – محيط المقابر – تلة الـ /17/ - جنوب معسكر الفوج /137/ - منطقة الثردة – منطقة مدرسة حقل التيم في دير الزور ، ما أدى إلى القضاء على عشرات الإرهابيين وتدمير /7/ دشم رشاشات ومدافع و/3/ عربات وصهريج واغتنام /2/ رشاش و /3/ بندقية آلية و /3/ قاذف (ر ب ج ) وعدد كبير من القذائف في أثناء الاشتباك مع الإرهابيين في نقطة أبو حسن على اتجاه محور الثردة – المعامل. مصدر عسكري : استهداف تجمعات وتحركات تنظيم داعش الإرهابي في المكبّات – كوع الميادين – محيط المقابر – تلة الـ /17/ - جنوب معسكر الفوج /137/ - منطقة الثردة – منطقة مدرسة حقل التيم في دير الزور ، ما أدى إلى القضاء على عشرات الإرهابيين وتدمير /7/ دشم رشاشات ومدافع و/3/ عربات وصهريج واغتنام /2/ رشاش و /3/ بندقية آلية و /3/ قاذف (ر ب ج ) وعدد كبير من القذائف في أثناء الاشتباك مع الإرهابيين في نقطة أبو حسن على اتجاه محور الثردة – المعامل. مصدر عسكري : القضاء على عشرات الإرهابيين مما يسمى جبهة النصرة والعصابات التابعة لها في درعا وريفها وتدمير /3/ مقرات قيادة ودشمتي رشاش وجرافة و /6/ سيارات إحداها مزودة برشاش، باستهداف مقرات وتحركات المجموعات الإرهابية في أحياء طريق السد – شرق سجن الكرك – جنوب تجمع المدارس – الحراك – الرجوم جنوب بلدة الوردات بمنطقة اللجاة. مصدر عسكري  : القضاء على عشرات الإرهابيين مما يسمى جبهة النصرة والعصابات التابعة لها في درعا وريفها وتدمير /3/ مقرات قيادة ودشمتي رشاش وجرافة و /6/ سيارات إحداها مزودة برشاش، باستهداف مقرات وتحركات المجموعات الإرهابية في أحياء طريق السد – شرق سجن الكرك – جنوب تجمع المدارس – الحراك – الرجوم جنوب بلدة الوردات بمنطقة اللجاة. مقتل المدعو "أبو غازي" المسؤول العسكري لـ "هيئة تحرير الشام" في مدينة "عربين" في غوطة دمشق الشرقية، إثر الاشتباكات الحاصلة بين "الهيئة" و "جيش الإسلام" في المنطقة مقتل المدعو تركيا: حالة من التوتر الشديد تسيطر على المواطنين بعد إطلاق مكبرات الصوت إنذارا بضرورة إخلاء محطات مرمراي في إسطنبول بشكل عاجل تركيا: حالة من التوتر الشديد تسيطر على المواطنين بعد إطلاق مكبرات الصوت إنذارا بضرورة إخلاء محطات مرمراي في إسطنبول بشكل عاجل الخارجية الصينية : تصريحات الولايات المتحدة بشأن عزل روسيا في مجلس الأمن هي رأي الجانب الأمريكي فقط الخارجية الصينية : تصريحات الولايات المتحدة بشأن عزل روسيا في مجلس الأمن هي رأي الجانب الأمريكي فقط رئيس منظمة حظر الأسلحة الكيميائية يعلن استعداد المنظمة لإرسال خبراء إلى خان شيخون بإدلب رئيس منظمة حظر الأسلحة الكيميائية يعلن استعداد المنظمة لإرسال خبراء إلى خان شيخون بإدلب الجيش السوري وحلفاؤه يسيطرون على "حقل شاعر" للغاز شمال غري مدينة تدمر في ريف حمص الشرقي أثر اشتباكات مع مسلحي تنظيم داعش ويوقعون قتلى وجرحى الجيش السوري وحلفاؤه يسيطرون على مصدر عسكري: وحدات من قواتنا المسلحة تقضي على 30 من إرهابيي داعش وتدمير دشمتي في محيط المقابر والفوج 137 في دير الزور مصدر عسكري: وحدات من قواتنا المسلحة تقضي على 30  من إرهابيي داعش وتدمير دشمتي في محيط المقابر والفوج 137 في دير الزور

العالم العربي
حجم الخط A A A
يُنظر إلى ميناء الحديدة على البحر الأحمر كأولوية رئيسة، لأن السيطرة عليه سيفسح المجال ليس لقطع خطوط إمداد الحوثيين، بل ولاستقبال أسطول سفن المساعدات الإنسانية، لتجنب وقوع المجاعة الجماعية
يُنظر إلى ميناء الحديدة على البحر الأحمر كأولوية رئيسة، لأن السيطرة عليه سيفسح المجال ليس لقطع خطوط إمداد الحوثيين، بل ولاستقبال أسطول سفن المساعدات الإنسانية، لتجنب وقوع المجاعة الجماعية

أشارت صحيفة “نيزافيسيمايا غازيتا” إلى أن واشنطن تستعد لاحتلال ميناء الحديدة اليمني على البحر الأحمر، والذي يشرف عليه الحوثيون؛ ما قد يثير توترا في علاقاتها مع طهران وموسكو.
نقطة مواجهة جديدة بين روسيا والولايات المتحدة قد تصبح اليمن، حيث تخوض المملكة السعودية حربا ضد الحوثيين. ويشتبه السعوديون في أن إيران وروسيا تقدمان الدعم إلى الحوثيين.

يجب القول إن إدارة باراك أوباما تهربت في وقت سابق من التدخل المباشر في الصراع اليمني. بيد أن خططا أخرى لدى فريق دونالد ترامب. فالإدارة الأمريكية الجديدة مستعدة وبحزم لمنع انتشار النفوذ الإيراني في اليمن. ومن أجل ذلك، يبدو كأن الأمريكيين يُعدون عملية لاحتلال ميناء الحديدة على البحر الأحمر، والذي يتمتع بأهمية حيوية بالغة لدى الحوثيين.

لكن غزو القوات الأمريكية المباشر لليمن قد يؤدي إلى تصعيد عسكري، ستشارك فيه روسيا وإيران بصورة غير مباشرة.

وذكرت النشرة الفرنسية “تي تي يو” أن واشنطن تستعد لتقديم مساعدات مكثفة إلى المملكة السعودية، التي تخوض الحرب في اليمن. وبحسب مركز تحليل الاستراتيجيات والتكنولوجيات (الموسكوبي)، فإن هدف الأمريكيين هوالحد من النفوذ الإيراني في المنطقة. وتشمل هذه المساعدة ليس زيادة توريد الاسلحة فقط، بل وانتزاع بعض النقاط الاستراتيجية من الحوثيين.

ويُنظر إلى ميناء الحديدة على البحر الأحمر كأولوية رئيسة، لأن السيطرة عليه سيفسح المجال ليس لقطع خطوط إمداد الحوثيين، بل ولاستقبال أسطول سفن المساعدات الإنسانية، لتجنب وقوع المجاعة الجماعية، التي قد تصيب 60% من سكان اليمن. وكالعادة، سوف تشكل الأبعاد الإنسانية مبررا للغزو العسكري.

ومن اللافت أن المفاوضات بدأت بين واشنطن والرياض، بعد تولي دونالد ترامب السلطة، في مجال العمل الاستخباري وتوريد الأسلحة، وكذلك تدريب الطيارين السعوديين. وقد أعلنت الخارجية الأمريكية مؤخرا عن موافقتها على بيع الرياض بشكل عاجل أسلحة موجهة بقيمة 390 مليون دولار. وجاء كل ذلك – نتيجة للجهود التي بذلها وزير الدفاع الامريكي جون ماتيس، الذي يعدُّ عدوا لدودا لإيران.

وتجدر الإشارة إلى أن إدارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما رفضت الموافقة على خطط الاستيلاء على ميناء الحديدة خلال العام الماضي. ولكن قوات الإمارات تخطط هذه المرة، بدعم من القوات الخاصة الأمريكية وسلاح الجو الأمريكي، لاقتحام ميناء الحديدة واحتلاله. ومن الممكن أن ترد طهران على هذا السيناريو، بهجمات هجينة ضد الملاحة في الخليج.

من جانبه، صرح الرئيس اليمني المدعوم من السعودية عبد ربه منصور هادي بأن “المسلحين الذين يقفون وراء الانقلاب الحكومي في البلاد باعوا أنفسهم للمشروع الإيراني، الذي يهدف إلى إرساء السيطرة على اليمن ويهدد المنطقة بأكملها”، – كما جاء نقلا عن قناة “العربية”. كما ذكر هادي نقلا عن وكالة “رويترز” أن قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الايراني الجنرال قاسم سليماني قد دعا في اجتماع لمسؤولي الجهات الأمنية في طهران إلى “تقوية اليمنيين الحوثيين”.

في هذه الأثناء، تؤكد وسائل الإعلام المحلية أن اتحاد روسيا وإيران في دعم الحوثيين يهدد مباشرة المصالح السعودية. وقد كتبت صحيفة “عدن بوست” اليمنية أن “روسيا بعد أن دعمت في اليمن تلك القوى، التي تقف بشكل صريح ضد السعودية، فان هذ التحالف الوثيق بينها وبين إيران يحولها إلى عدو صريح للمملكة العربية السعودية”.

هذا، وتظهر بشكل دوري في وسائل التواصل الاجتماعي صور للحوثيين مع أسلحة روسية. وبحسب وكالة أنباء “إيرنا” الإيرانية، فإن قادة الحوثيين أكدوا أن لديهم صواريخ روسية قادرة على ضرب أهداف في المملكة السعودية. وبدورها، اتهمت الحكومة اليمنية الموالية للسعودية موسكو بتوريد الأسلحة إلى الحوثيين.




المقالات المتعلقة
أترك تعليق

2016 الحقوق محفوظة للمركز الإخباري السوري©
© All Rights Reserved. Syrian News Center 2016